مصرف بريطاني سيدفع غرامة 765 مليون دولار للولايات المتحدة

لندن - "القدس" دوت كوم - أ ف ب - أعلن بنك اتش اس بي سي البريطاني الذي تركز أعماله على آسيا اامس أنه سيدفع غرامة مقدارها 765 مليون دولار أميركي بسبب تصرفاته قبل أزمة الرهون العقارية في 2008، كما أعلن عن تحقيقه أرباح للنصف الأول من العام.

وقال البنك أنه وافق على دفع الغرامة الاميركية الكبيرة بسبب تعاملاته مع أوراق مالية مدعومة بالرهون السكنية، وهو نوع من مشتقات الاستثمارات يدمج بين القروض والأوراق المالية وتم بيعه إلى مستثمرين قبل الأزمة المالية في 2008.

وذكر البنك في بيان للنتائج المالية أن "اتش اس بي سي توصل الى تسوية مبدئية لحل القضايا المدنية التي رفعتها ضده وزارة العدل الاميركية والمتعلقة بالتحقيق في عمل البنك في الأوراق المالية المدعومة بالرهون السكنية وانشطة التوريق من 2005 حتى 2007".

واضاف أنه "بموجب شروط التسوية فسيدفع بنك اتش اس بي سي لوزارة العدل غرامة قدرها 765 مليون دولار".

من ناحية أخرى أعلن البنك عن تحقيق أرباح في النصف الأول من العام وأعرب عن تفاؤله بشأن التوقعات المستقبلية رغم تأثيرات ارتفاع النفقات والحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين وخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي.

وارتفعت الأرباح قبل احتساب الضرائب إلى 10,7 مليار دولار في الأشهر الست الأولى التي تنتهي في حزيران مقارنة مع نفس الفترة من العام الذي سبق.

وارتفع صافي الأرباح والمكاسب بعد الضرائب بنسبة 2,2% ليصل إلى 7,173 مليار دولار بسبب الأسواق عالية النمو خاصة في آسيا والشرق الأوسط.