عائلتا الجنديين الأسيرين لدى حماس يهاجمان نتنياهو

تل أبيب - "القدس" دوت كوم - هاجمت عائلتا الجنديين الإسرائيليين الأسيرين لدى حركة حماس، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قبيل عقد اجتماع المجلس الوزاري المصغر "الكابنيت" الذي سيبحث مقترحا للتهدئة.

وعقدت العائلتان مؤتمرا صحافيا في القدس قبل تظاهرة سيتم تنظيمها ظهرا أمام مجلس الوزراء رفضا لأي اتفاق مع حماس قبل عودة الجنود.

وطالبت العائلتان وزراء الكابنيت بعدم السماح بتمرير أي قرار يسمح بالتوصل لاتفاق مع حماس دون أن يتضمن في المرحلة الأولى عودة جثث الجنود، وفق تصريحهم.

ودعت والدة الجندي شاؤول أرون، الحكومة الإسرائيلية بعدم منح حماس أي انجاز قبل عودة الجنود.

واتهمت نتنياهو بالصراخ في وجهها أثناء الاجتماع به منذ ما يزيد على عام، وأنه اتهمهم بالكذب لأنهم أبلغوا الإعلام أنه (أي نتنياهو) وعدهم بعدم توقيع أي اتفاق مع تركيا قبل عودة الجنود، وهو الأمر الذي نفاه مكتب نتنياهو في بيان رسمي وقال إنه يبذل كل جهد من أجل إعادة الجنود.

من جهته، قال والد الجندي غولدن إن الاجتماع للكابنيت اليوم مجرد استعراض مسرحي وأن نتنياهو وليبرمان وقعا على اتفاق مع حماس، واصفا ذلك الاتفاق بأنه "استسلام دون أي مقابل".