محاكمة 4 رجال في ألمانيا بتهمة إدارة موقع أطفال إباحي

برلين - "القدس" دوت كوم - بدأ أمس الخميس محاكمة القيادة المزعومة لموقع مواد إباحية لأطفال بألمانيا “إليزيوم” أمام المحكمة المحلية بمدينة ليمبورج بولاية هيسن غربي البلاد.

ويتهم الأربعة رجال المنحدرين من ولايات هيسن وبادن-فورتمبرج وبافاريا بأنهم كانوا المسؤولين عن تشغيل الموقع، أو شاركوا في ذلك.

وتضمنت لائحة الاتهام عدة اتهامات، من بينها نشر كتابات إباحية عن أطفال، وكذلك إساءة استخدام أطفال .

وبدأت المحاكمة اليوم متأخرة عن موعدها لأنه لم يحضر جميع المتهمين في الوقت المناسب.

يشار إلى أن موقع “إليزيوم” كان موجودا على الشبكة المظلمة “دارك نت” لمدة ستة أشهر تقريبا.

وتم تعطيل الموقع في يونيو عام 2017 من قبل المكتب الاتحادي لمكافحة الجرائم والادعاء العام في مدينة فرانكفورت غربي ألمانيا.

يذكر أن المحققين عثروا على أكثر من 111 ألف حساب لأعضاء بالموقع. وبهذا الشكل فإنه من المفترض أن هذا الموقع كان أحد أكبر المواقع من نوعه على الشبكة المظلمة.