إسرائيل تدخل معدات لصالح مؤسسة أميركية بغزة

غزة- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- أعلن منسق الأنشطة الحكومية الإسرائيلية، اليوم الخميس، أن المعدات التي أدخلت لغزة مؤخرا كانت لصالح مؤسسة أميركية تنشط في القطاع .

وأوضح في بيان له أن ما تم إدخاله لغزة 6 شاحنات محملة بمعدات إنسانية لمشروعات المياه التابعة للوكالة الأميركية للتنمية الدولية USAID. مشيرا إلى أنه تم إدخالها بناءًا على طلب الحكومة الأميركية.

وأشار إلى أنه لا يوجد أي تغيير في السياسة المتبعة تجاه غزة. نافيا أن تكون المعدات التي دخلت أن تكون لصالح محطة التحلية كما نشر موقع صحيفة هآرتس.

وكان موقع صحيفة هآرتس العبرية ذكر في وقت سابق من اليوم أن إسرائيل أدخلت معدات لإقامة محطة تحلية مياه البحر في قطاع غزة وذلك رغم التوتر الأمني والمنع المشدد على معبر كرم أبو سالم.

وبحسب الموقع، فإنه تم إدخال حاويات تحتوي على معدات مخصصة لاستكمال بناء محطة التحلية وثمانية خزانات كبيرة وأسمنت ومواد بناء ومعدات كهربائية لتجهيز المحطة التي ستساعد بشكل كبير على حل أزمة المياه في القطاع.

وأشار إلى أن ذلك جاء بعد توصية من جهات أمنية وعسكرية كبيرة من الجيش لدعم المشروع الذي تموله جهات دولية وتشرف عليه شركة أميركية عبر مقاول فلسطيني من غزة ينفذه.