محكمة إسرائيلية تقضي بسجن الشاعرة طاطور لـ 5 شهور

الناصرة - "القدس" دوت كوم - أصدرت محكمة الصلح الإسرائيلية في الناصرة، اليوم الثلاثاء، حكما بالسجن لمدة خمسة أشهر بحق الشاعرة الفلسطينية دارين طاطور (36 عاما) من قرية رينة قرب الناصرة بتهمة "التحريض على الإرهاب".

وبحسب قناة "ريشت كان"، فإن الحكم يشمل وضعها تحت المراقبة لمدة ستة أشهر.

وأصدرت المحكمة قرارها بعد عامين ونصف من لائحة اتهام قدمت ضدها بتهمة نشر قصيدة عبر الانترنت بزعم أنها "تحرض على الإرهاب".

واعتقلت طاطور في أكتوبر/ تشرين أول 2015 على ضوء سلسلة من العمليات نفذها فلسطينيون خلال تلك الفترة، حيث نشرت حينها قصيدة ونشرت كتابات عبر شبكات التواصل الاجتماعي وصفت بأنها "دعوات لارتكاب أعمال عنف وإرهاب ومدح وتشجيع على الهجمات".

وتضمنت لائحة الاتهام الموجهة ضدها "التحريض على العنف، ودعم منظمة إرهابية".

يشار إلى أنه تم اعتقالها، وبعد ثلاثة أشهر من احتجازها أفرج عنها إلى الحبس المنزلي ولم يسمح لها بالخروج من المنزل لمدة سبعة أشهر سوى في عطل نهاية الأسبوع بمرافقة من الشرطة، ومنعت من حمل هاتف نقال أو تصفح الانترنت.