تجديد الاعتقال الاداري للاسير صالح الجعيدي للمرة الثالثة

بيت لحم - القدس" دوت كوم - نجيب فراج - جددت سلطات الاحتلال الاعتقال الاداري للاسير صالح محمد الجعيدي من مخيم الدهيشة لمدة 6 اشهر وللمرة الثالثة على التوالي.

وكانت سلطات الاحتلال قد اعتقلت الجعيدي من منزله وحولته الى الاعتقال الاداري لمدة 6 اشهر، بيد ان القاضي العسكري في محكمة (عوفر) قرر في حينه تخفيض مدة الاعتقال الى شهرين على اعتبار ان المواد السرية التي يتضمنها الملف الذي قدمته المخابرات الاسرائيلية كذريعة لاعتقاله غير كافية للمصادقة على القرار.

واللافت هذه المرة ان قرار تجديد اعتقال الاسير الجعيدي والذي أتخذ بناء على توصية من قبل جهاز المخابرات الاسرائيلية جاء بدعوى الحصول على معلومات جديدة تقتضي تجديد اعتقاله لستة اشهر اخرى، حيث صادق القاضي العسكري في محكمة (عوفر) العسكرية على القرار الصادر من الجهات الامنية الاسرائيلية معتمدا على ما يسمى بالملف السري الذي يحظر على الاسير او محاميه الاطلاع عليه بحجة الحفاظ على مصادر المعلومات الواردة فيه، فيما أكتفى ممثل النيابة العسكرية بالادعاء ان الجعيدي يشكل خطرا على أمن المنطقة التي يعيش فيها وهو احد الناشطين في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.