مقتل 4 سياح أجانب جراء هجوم في طاجيكستان

دوشانبي - "القدس" دوت كوم - قتل أربعة سياح هم أميركيان وسويسري وهولندي، وأصيب اثنان بجروح في طاجيكستان أمس الأحد بعد أن صدمتهم سيارة وهاجمهم مسلحون، وفق ما أكدت السلطات اليوم الاثنين.

وقع الهجوم في منطقة دنغارا على بعد 150 كلم جنوب العاصمة دوشانبي. وصدمت السيارة التي هرب سائقها المجموعة التي كانت تضم سبعة سياح خلال طوافهم بالدراجات في منطقة تتضمن مشاهد طبيعية خلابة.

وأكدت السلطات أن السياح تعرضوا لهجوم وأن المهاجمين "كانوا يحملون سكاكين وأسلحة نارية". والجريحان سويسري وهولندية. اما السائح السابع فهو فرنسي ولم يصب.

وقال وزير الداخلية رمضان حامرو رحيم زاده للصحافيين "ندرس كل الفرضيات" بما في ذلك احتمال أن يكون دافع السرقة وراء الهجوم، دون أن يتحدث صراحة عن هجوم ارهابي.

وقال الوزير ان احد الجريحين أصيب بطعنة سكين وهو يتلقى العلاج و"حالته مستقرة".

و أكد الوزير "نشر حراسة امنية حول مؤسسات الدولة ... لضمان سلامة المواطنين والسياح".

وأكدت الشرطة في عدة بيانات انها أوقفت اربعة مشتبه بهم فيما قتل أربعة آخرون خلال البحث عن الفاعلين. ويعتقد ان أحد القتلى وهو طاجيكي في الحادية والعشرين من عمره هو صاحب السيارة التي صدمت السياح.

وقال الدراج البلجيكي نيكولا مورمان الذي وصل الى المكان بعد الهجوم للتلفزيون البلجيكي انه شاهد "عدة دراجين على الأرض".

وبعث رئيس طاجيكستان إمام علي رحمانوف اليوم الاثنين برسائل تعزية الى الولايات المتحدة وسويسرا وهولندا.

وفي الأشهر الخمسة الأولى من 2018، ازداد عدد السياح أربع مرات في طاجيكستان على مدى سنة، وفق الرئيس الذي يحكم هذا البلد الصغير في آسيا الوسطى منذ 1992. ولم يتجاوز عدد السياح إليها 414 الفا في 2015 وفق البنك الدولي.

واعتمدت طاجيكستان ذات الغالبية المسلمة نظاما مبسطا في 2016 يتيح لمواطني 80 بلداً الحصول على تأشيرة الكترونية فورية.