بوتين "مستعد للتوجه الى واشنطن" والبيت الابيض يؤكد ان ترامب "منتفح" على زيارة موسكو

جوهانسبرغ - "القدس" دوت كوم - أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، عن "استعداده للتوجه الى واشنطن" للقاء دونالد ترامب وأكد انه دعا نظيره الاميركي الى موسكو، وذلك بعد قمة أولى بينهما أثارت اعتراضات كثيرة في الولايات المتحدة.

وصرح بوتين في مؤتمر صحافي عقده في جوهانسبورغ على هامش قمة بريكس (البرازيل والهند وروسيا والصين وجنوب افريقيا) "نحن مستعدون لدعوة ترامب الى موسكو. لقد وجهنا اليه الدعوة وتحدثت اليه وأنا مستعد للتوجه الى واشنطن".

إلا أنه حذر قائلا "سأكرر مجددا (فقط) اذا تضافرت الشروط المؤاتية من أجل العمل هناك"، مضيفا ان هذه اللقاءات مع ترامب "مفيدة".

وأشاد بوتين ايضا بنظيره الاميركي قائلا "الميزة الاساسية لترامب هي أنه يسعى الى تحقيق وعوده للناخبين الاميركيين".

وكان ترامب وبوتين أبديا خلال قمة في هلسنكي في 16 تموز (يوليو) الجاري موقفا موحدا نادرا خلال المؤتمر الصحافي المشترك بينهما خصوصا في ما يتعلق باتهامات التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الاميركية والتي تنفيها موسكو.

وفي وقت لاحق اليوم الجمعة، أعلن البيت الابيض ان الرئيس الاميركي "منتفح" على زيارة موسكو بعد إعلان نظيره فلاديمير بوتين انه دعا دونالد ترامب الى زيارة موسكو.

كما أعلن البيت الابيض الاربعاء ان القمة المقبلة بين ترامب وبوتين والتي كانت مقررة أساسا في الخريف في واشنطن، ستتم "العام المقبل" مبررا ذلك بضرورة انتظار ان ينتهي التحقيق حول التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية للعام 2016 وشبهات التواطؤ بين فريق المرشح ترامب والكرملين والتي يقول ترامب انها "حملة سياسية".