خطة للاوقاف الاردنية والفلسطينية لمواجهة ما يتعرض له "الاقصى"

عمان- "القدس" دوت كوم- منير عبد الرحمن- بحث وزير الاوقاف الاردني، الدكتور عبدالناصر أبو البصل، اليوم الثلاثاء في عمان مع، مدير عام اوقاف القدس وشؤون المسجد الاقصى المبارك الشيخ محمد عزام الخطيب والدكتور وصفي الكيلاني المدير التنفيذي للصندوق الهاشمي لاعمار المسجد الاقصى المبارك وقبة الصخرة المشرفة.

وتم في اللقاء بحث آخر المستجدات المتعلقة بالمسجد الاقصى المبارك، ووضع خطة لدراسة سبل الدفاع عنه والحفاظ على سلامته مادياً ومعنوياً في ظل اجراءات الاحتلال التي يحاول من خلالها تهويد المسجد الاقصى المبارك عبر الاقتحامات المتزايدة التي يمارسها المتطرفون داخل الحرم المبارك.

وحضر المباحثات مدير المسجد الاقصى المبارك وامام وخطيب المسجد الشيخ يوسف أبو سنينة، ومدير التعليم الشرعي في المسجد الاقصى المبارك الدكتور ناجح بكيرات.

كما تم خلال المباحثات وضع خطة لدعم أوقاف القدس في شؤون الدعوة والوعظ والارشاد، وأهمية اعادة تأهيل وتقوية أوقاف القدس ادارياً ومالياً، بالشكل الذي يعزز ويحقق تنفيذ وصاية الملك عبدالله الثاني على المسجد الاقصى المبارك والمقدسات في القدس الشريف.

وتضمنت المباحثات المخاطر التي يدلل عليها سقوط حجر من الجدار الغربي للمسجد الاقصى المبارك يوم أمس الاثنين، وتم التأكيد على أهمية تشكيل لجنة مختصة من الاوقاف لدراسة هذه الحادثة وما يلزم من إجراءات للحفاظ على سلامة الجدار الغربي للمسجد الاقصى المبارك، وهو ما تمت المباشرة به.