اردوغان يعتبر اسرائيل الدولة "الاكثر فاشية وعنصرية في العالم"

انقرة- "القدس" دوت كوم - (أ ف ب) -وصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إسرائيل الثلاثاء بأنها "الدولة الاكثر فاشية وعنصرية في العالم" بعد أن صادق البرلمان الاسرائيلي الأسبوع الماضي على قانون يعرّف البلاد على انها "الدولة القومية للشعب اليهودي".

وقال اردوغان في كلمة أمام كتلته البرلمانية في انقرة "هذا الاجراء لم يترك مجالا للشك في أن اسرائيل هي أكثر دولة صهيونية وفاشية وعنصرية في العالم" في حين هتف النواب "اللعنة على اسرائيل".

وكان الكنيست أقر الخميس الماضي قانونا ينص على ان اسرائيل هي "الدولة القومية للشعب اليهودي" وأن "حق تقرير المصير فيها حصري للشعب اليهودي".

وكانت الحكومة التركية انتقدت القانون الاسبوع الماضي، متهمة السلطات الاسرائيلية بالسعي لاقامة "دولة تمييز عنصري".

وقال اردوغان الثلاثاء ان "ذهنية هتلر التي قادت العالم الى كارثة كبيرة تنتعش مرة اخرى لدى بعض القادة الاسرائيليين".

واضاف "ادعو العالمين الاسلامي والمسيحي وجميع الدول والهيئات والمنظمات غير الحكومية والصحافيين والديمقراطيين والمدافعين عن الحرية في جميع انحاء العالم الى التحرك ضد اسرائيل".

وتأتي هذه التصريحات وسط توتر بين إسرائيل وتركيا التي تنتقد بانتظام السياسة الاسرائيلية تجاه الفلسطينيين او اماكن العبادة الاسلامية في القدس.

وكانت انقرة طلبت في ايار/مايو الماضي من السفير الاسرائيلي لدى تركيا مغادرة البلاد مؤقتا. وقد اتخذ هذا القرار بعد مقتل اكثر من 60 فلسطينيا بنيران جنود اسرائيليين على الحدود مع قطاع غزة، خلال احتجاجات ضد نقل السفارة الاميركية من تل ابيب الى القدس.

وكان الرئيس التركي قد اتهم اسرائيل بممارسة "ارهاب الدولة" و "الابادة الجماعية".

وقد يؤدي هذا الاضطراب في العلاقات الى افشال التطبيع الهش بين البلدين، بعد ازمة حادة نجمت عن غارة اسرائيلية ضد سفينة تابعت لمنظمة غير حكومية تركية متجهة الى قطاع غزة عام 2010.