الحكومة الأردنية تدين الانتهاكات الإسرائيلية ضد المسجد الأقصى

عمان- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- أدانت الحكومة الأردنية اليوم الأحد الانتهاكات الإسرائيلية ضد المسجد الاقصى، وطالبت إسرائيل بالتوقف عن الاستفزازات.

واستنكرت وزيرة الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات بأشد العبارات "الانتهاكات والاستفزازات الإسرائيلية المستمرة ضد المسجد الأقصى المبارك/الحرم القدسي الشريف، وخصوصا الاقتحامات الاستفزازية للمتطرفين والمستوطنين التي جرت اليوم بأعداد كبيرة إلى باحات الحرم القدسي الشريف بحماية الشرطة الإسرائيلية".

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) عنها القول إن "مثل هذه الممارسات المدانة والمرفوضة التي تتم بحماية الشرطة الإسرائيلية تنتهك حرمة هذا المكان المقدس، وتستفز مشاعر المصلين والمسلمين في جميع أنحاء العالم، كما تمثل انتهاكا لالتزامات إسرائيل كقوة قائمة بالاحتلال، بموجب القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي، وانتهاكاً أيضا لجميع الأعراف والمواثيق الدولية التي تؤكد ضرورة احترام أماكن العبادة للديانات كافة".

وأشارت إلى أن السفارة الأردنية في تل أبيب "قدمت مذكرة احتجاج دبلوماسية لوزارة الخارجية الإسرائيلية صباح اليوم تُعبّر عن إدانة المملكة الشديدة لهذه الانتهاكات".

وحملت غنيمات الحكومة الإسرائيلية "كامل المسؤولية عن سلامة المسجد الأقصى المبارك/الحرم القدسي الشريف، والانتهاكات التي تُرتكب ضده من الجماعات المتطرفة والمستوطنين"، مؤكدة ضرورة التوقف الفوري عن مثل هذه "الإجراءات الاستفزازية وغير القانونية".