فيسبوك "ينسى الفشل".. ويعود لاقتحام الفضاء

رام الله-"القدس" دوت كوم- يعتزم موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إطلاق قمر اصطناعي جديد، من شأنه أن يوفر خدمة الإنترنت، في محاولة على ما يبدو لتجاوز فشل الموقع مرتين بهذا المجال.

ويسعى المشروع الجديد لتوفير خدمة الإنترنت ذات النطاق العريض في المناطق التي لا تحظى بالإنترنت أو يصلها بشكل غير كاف.

وذكر موقع "wired" التقني الأميركي، الجمعة، أنه حصل على وثيقة بشأن المشروع الجديد لـ"فيسبوك"، التي تظهر مراسلات بين ممثلي الموقع والسلطات الاتحادية الأميركية بين عامي 2016 و2018، طلب فيها ممثلوه السماح بإطلاق قمر اصطناعي تجربي يحمل اسم "أثينا".

وكانت تقارير تحدثت في وقت سابق هذا العام عن عزم "فيسبوك" اقتحام عالم الأقمار الاصطناعية بعد محاولات فاشلة.

وأكد "فيسبوك" للموقع الإخباري الأميركي وجود مشروع "أثينا"، غير أنه لم يكشف تفاصيله.

ومن المتوقع أن يجري إطلاق القمر الاصطناعي مطلع عام 2019.

وكان من المقرر أن يجري إطلاق قمر اصطناعي من فيسبوك في 2016، لتوفير الإنترنت في 14 دولة أفريقية لكن المشروع فشل بعد انفجار صاروخ "سبيس إكس" في كارثة بلغ حجم أضرارها 10 مليارات دولار. وبسبب هذا الفشل، خسر "فيسبوك" نحو 200 مليون دولار.

وحاول موقع التواصل الاجتماعي مرة أخرى إحياء فكرة توفير الإنترنت لملايين البشر عبر مشروع "Aquila "، عبر طائرات مسيرة، إلا أن المشروع مني أيضا بفشل ذريع، وأعلن "فيسبوك" إغلاق المشروع.