البحرين تتهم قطر بإدارة "حسابات وهمية" للاساءة للعلاقات مع السعودية

المنامة - "القدس" دوت كوم - حذرت المنامة اليوم السبت من "حسابات وهمية" على مواقع التواصل الاجتماعي تتناول سلبا عدة قضايا في المملكة، بينها التجنيس للإساءة للعلاقات بين البحرين والسعودية، مؤكدة أنها "تدار من قطر".

وقالت وزارة الداخلية البحرينية في بيان اليوم السبت إنه "من خلال رصد ومتابعة ما نشر في الآونة الأخيرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، فقد تبين أن هناك استهدافا ممنهجا وموجها لمملكة البحرين للإضرار بمصالحها العامة ومحاولة التأثير على الرأي العام".

وتابعت أن الأمر يتم "من خلال عدة قضايا، منها موضوع التجنيس بقصد الإساءة للعلاقات الخاصة والمتميزة بين مملكة البحرين والمملكة العربية السعودية الشقيقة والتأثير على اقتصادها من خلال نشر معلومات مغلوطة عبر عدد من الحسابات الوهمية التي تتم إدارتها من دولة قطر، وكذلك من قبل عناصر هاربة ومطلوبة للعدالة".

وفي مطلع العام الجاري، تحدثت حسابات عدة على مواقع التواصل الاجتماعي عما وصفتها بـ"قضية التجنيس في البحرين"، ووجهت انتقادات للأمر وقالت إنه يؤثر على سوق العمل في السعودية عبر استفادة المجنسين من معاملتهم كخليجيين.

وأوضحت الداخلية البحرينية "أن تلك الحسابات تعمل على إثارة البلبلة وزرع الفتنة والتحريض على الكراهية ومحاولة ضرب النسيج الاجتماعي الداخلي والتأثير على مجريات الانتخابات النيابية القادمة من خلال التركيز على التداول السلبي في عدة قضايا، منها موضوع التقاعد الجديد بقصد إثارة الرأي العام".

وأكدت الداخلية البحرينية أنها اتخذت الإجراءات القانونية اللازمة في هذا الشأن.

ودعت جميع البحرينيين إلى "ضرورة توخي الحذر وعدم إعادة نشر ما يروج من إدعاءات".

كما طالبت باستقاء المعلومات من مصادرها الرسمية وعدم استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في نشر الشائعات المغرضة، التي تمس الأمن والسلم الأهلي.

وأعلنت البحرين مع السعودية والإمارات ومصر في الخامس من حزيران (يونيو) من العام 2017 قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، متهمة إياها بتمويل ودعم الإرهاب والتدخل في شؤونها الداخلية، وهو ما تنفيه الدوحة بشدة.