التوصل لتهدئة بين فصائل المقاومة وجيش الاحتلال

غزة - "القدس" دوت كوم- أعلنت حركة (حماس) في وقت متأخر من مساء الجمعة التوصل للتهدئة مع جيش الاحتلال الاسرائيلي بعد اتصالات مكثفة عقب تصاعد التوتر في قطاع غزة.

وقال فوزي برهوم الناطق باسم حماس، في بيان مقتضب تلقت، إنه "بجهود مصرية وأممية تم التوصل للعودة للحالة السابقة من التهدئة بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية".

وفي السياق ذاته، أعلن مصدر أممي عن التوصل لتفاهمات لإعادة تثبيت التهدئة مع "إسرائيل" بعد اتصالات مكثفة عقب تصاعد التوتر في قطاع غزة.

وذكر المصدر، أن الجهود قادها مسئولون في المخابرات المصرية ومبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف وأطراف دولية اخرى لإعادة تثبيت التهدئة.

وسيسمح التفاهم دون انزلاق وتدهور الأوضاع لمواجهة عسكرية أكبر في القطاع الذي يعاني من أزمات اقتصادية وسياسية متعددة وفق "هدنة غير معلنة" على أن تبدأ منتصف الليلة ﺑﺸﺮﻁ ﺃﻥ ﻳﻠﺘﺰﻡ ﻛﻞ الاﻃﺮﺍﻑ ﺑﻮﻗﻒ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﻭﺍﻟﺘﺼﻌﻴﺪ، بحسب المصدر نفسه.

وكان قد استشهد أربعة مواطنين وأصيب 210 آخرون بجروح وحالات اختناق اليوم في الجمعة رقم 17 لمسيرات العودة في قطاع غزة على الحدود مع إسرائيل.

وأعلن جيش الإحتلال أنه "يتحرك وسيواصل العمل بقوة ضد أهداف لحماس في قطاع غزة"، محملا الحركة المسئولية الكاملة عن تداعيات التوتر بعد مقتل أحد جنود برصاص قناص من غزة.