اتفاقية شراكة بين البنك الوطني ونقابة الأطباء

رام الله ـ - "القدس" دوت كوم - وقع البنك الوطني ونقابة الأطباء- مركز القدس امس، اتفاقية شراكة إستراتيجية بحضور نقيب الأطباء د. نظام نجيب والمدير المالي يوسف احمد والمدير الإداري سعد شتيه من جانب النقابة، ورئيس مجلس إدارة البنك الوطني طلال ناصرالدين ومدير عام البنك الوطني أحمد الحاج حسن ومدير علاقات المؤسسات العامة جمال موسى من جانب البنك، في مقر الإدارة العامة للبنك الوطني في رام الله.

وبموجب الاتفاقية سيقوم البنك الوطني بتقديم خدمات وتسهيلات مالية للنقابة وتنظيم حساباتها المصرفية وتخصيص موظفين في كافة فروعه لتسهيل تسديد اشتراكات الأطباء المتنوعة في الصناديق النقابية، بالإضافة إلى تقديم مجموعة من التسهيلات على القروض والحسابات للنقابة ومنتسبيها في الوقت ذاته.

وأعرب ناصرالدين، عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية مع واحدة من أكبر النقابات وأكثرها نشاطا في فلسطين، موضحا أن العلاقة التي تربط البنك الوطني بنقابة الأطباء هي علاقة إستراتيجية ممتدة لسنوات، وأشار الى أن الاتفاقية بشكل أساسي ستعمل على ضمان تنظيم المعاملات المالية بين النقابة ومنتسبيها وربط النقابة بالحلول المالية والتكنولوجية الحديثة التي يوفرها البنك مما سينعكس بشكل ايجابي على عمل النقابة وتسهيل تجربة الأطباء المالية.

ومن جانبه أوضح د. نجيب عمق العلاقة التي تربط الطرفين خاصة وان البنك الوطني يعتبر من طليعة البنوك الفلسطينية والصاعدة والتي تعتز نقابة الأطباء بهذه العلاقة وأبعادها الايجابية على الطرفين، وخاصة على الأطباء وتسهيل أمورهم النقابية والبنكية.