"فتح": استقبال أي ممثل عن الإدارة الأمريكية خروج عن الإرادة الوطنية

نابلس - "القدس"دوت كوم- عماد سعاده - شددت حركة "فتح في محافظة نابلس على ان استقبال أي ممثل عن الإدارة الأمريكية، مهما كان مستوى تمثيله الدبلوماسي، مرفوض ويمثل خروجا عن الإرادة الوطنية وكسرا للاجماع الوطني.

وقالت الحركة في بيان صدر عنها ان جماهير محافظة نابلس قد قالت كلمتها قبل يومين، واعلنت رفضها المطلق لكل ما يحاك ضد القضية الفلسطينية من مؤامرات ولن تسمح بتمريرها، تحت مسميات إنسانية أو اقتصادية.

وأكد البيان على حق الحركة وفصائل العمل الوطني في التحرك قانونيا وشعبيا ضد أي مؤسسة تكسر القرار الوطني، داعية جماهير الشعب الفلسطيني إلى التصدي، ورفض التواصل مع الإدارة الأمريكية.

وجددت الحركة التفافها ودعمها للقيادة الفلسطينية الصامدة في مواجهة الإدارة الأمريكية وحكومة الاحتلال.