إذا شرعوا الحشيش بلبنان !

رام الله- "القدس" دوت كوم- أثار إعلان البرلمان اللبناني عزمه التحضير لإقرار القوانين اللازمة لتشريع زراعة الحشيش، جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث انهالت الردود الساخرة.

وكان رئيس البرلمان، نبيه بري، أعلن، الأربعاء، أن المجلس بـ"صدد التحضير لدرس وإقرار التشريعات اللازمة لتشريع زراعة الحشيشة وتصنيعها للاستعمالات الطبية".

ورغم أن بري نفسه أكد أن الخطوة تأتي أسوة بـ"العديد من الدول الأوروبية وبعض الولايات الأميركية"، فقد غص موقع "تويتر" بالردود، التي سخرت من هذه الخطوة.

وشكلت زراعة الحشيش اللبناني خلال الحرب الأهلية (1975-1990) صناعة مزدهرة كانت تدر ملايين الدولارات، وحاولت السلطات بعد ذلك القضاء عليها.

وعمدت السلطات اللبنانية، بعد الحرب، إلى شن حملات للقضاء على هذه الزراعة، واعدة بزراعات بديلة، الأمر الذي لم يتحقق وسط استمرار بعض المناطق بزراعتها.

ويعتبر مراقبون أن المناطق، التي تشكل الحاضنة الشعبية لميليشيات حزب الله، لاسيما في منطقة بعلبك، التي استمرت في زراعة الحشيش مستفيدة من سطوة سلاح الحزب.

واعتبر مغردون أن مساعي تحضير قوانين لتشريع الحشيش سيساهم في مزيد من الفوضى في لبنان، الذي يشهد منذ سنوات تصاعد سيطرة حزب الله على مفاصل الدولة.

وتحت وسم "#إذا_شرعوا_الحشيش"، قال أحد المغردين "لبنان رايح رايح شو وقفت عل حشيش"، في حين غرد آخر "ضاقت برئيس لبنان قال يلا حشيش".

واعتبرت مستخدمة "إذا شرّعوا الحشيشي رح نشتاق للخيارة والبندورة والحبقة والشجرة بتخيّل لبنان من فوق سهول حشيش بحشيش بس كرمال نهوض الاقتصاد والمواطن ينام، حششوني دخت".

وقالت أخرى، تحت الوسم نفسه، "بعد ناقصو لبنان من دون حشيش مش خالصين ماحدا محشش غيركن #استحوا_ع_حالكن بقا..".

وتساءل مغرد "بماذا يشتهر لبنان حالياً؟ حشيش حشيش حشيش.."، بينما أكد آخر "#لبنان_بدو تحط حشيش أصلي مع البخور، كرمال الشعب يعيش فرحة وسرور..".

حزب الله.. والحشيش

وأكد مستخدم على توتير "ما بدنا تشريع ولا بدنا حشيش بدنا نعيش بكرامة وبدنا حقنا متلنا متل أي محافظة بلبنان وما حدا يسمسر عضهرنا واللي حابب يشرع الحشيشة يأخدها ع منطقتو وخلصنا بقا متتجرة بابن بعلبك..".

وقال آخر: "أحدهم يسأل هل تشريع الحشيشه يشمل لبنان بأكمله أو ينحصر بمنطقة البقاع يعني ناس تزرع وناس تشرب وناس تشرب وناس تعالج، يعني رح يتحول لبنان إلى بلد منتج للصواريخ وبدل ما نضيف شاي نضيف صاروخ حشيش ويمكن بفتوى يكون حلال..".

وفي إشارة مباشرة لحزب الله، قال مغرد "لبنان سيستغني عن السياحة عشان حزب الله لا يزعل، وبدلها بيزرعون حشيش ويهربونه لدول العالم كله عشان الحزب ما يتخلى عن سلاحوووو".

وغدر أحدهم قائلا "ما الجديد بلبنان، عندهم منطقه معروفه لا يستطيع الجيش اللبناني دخولها وأغلب الموجودين فيها تجار حشيش ومطلوبين وأهمهم نوح زعيتر..".