مقتل أكثر من 120 في اشتباكات عنيفة بين داعش وطالبان بأفغانستان

كابول - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- صرح مسؤولون اليوم الخميس بأن اشتباكات دموية بين مسلحين من تنظيم داعش وحركة طالبان دارت على مدار الأيام الثلاثة الماضية في إقليم جاوزجان شمالي أفغانستان وخلفت أكثر من 120 قتيلا من الجانبين.

وقال عبد القادر ماليا المتحدث باسم حاكم الإقليم عضو مجلس الإقليم، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن 72 من طالبان و52 من داعش قتلوا في اشتباكات بمنطقتي قوشتيبا ودارزاب، كما أصيب نحو مئة آخرين بينهم 60 من طالبان.

وكانت الاشتباكات بين الجانبين قد بدأت قبل نحو عشرة أيام عندما هاجم مسلحون من طالبان مواقع في إحدى المنطقتين يسيطر عليها مسلحو داعش.

وفي حادث منفصل، هاجم مقاتلان من داعش مجلس عزاء لطالبان في إقليم سار-إي-بول شمالي البلاد أمس الأول الثلاثاء، ما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 15 مسلحا وإصابة خمسة آخرين.

ووفقا للمسؤولين، فإن التقديرات تشير إلى أن هناك 600 إلى 700 من مسلحي داعش، بينهم نحو 50 مقاتلا أجنبيا، موجودون بمنطقة دارزاب. وشهدت الفترة الماضية ارتفاعا في أعداد الملتحقين بالتنظيم لمواجهة الضغط المتزايد من طالبان.

تجدر الإشارة إلى أن التنظيمين يخوضان معارك ضد بعضهما البعض منذ فترة طويلة للسيطرة على الأراضي في شمال وشرق أفغانستان، وخاصة إقليمي جوزان ونانجارهار.