أردوغان يطالب ميركل بتحقيق كامل في جرائم القتل من جانب النازيين الجدد

اسطنبول - "القدس" دوت كوم - (د ب ا)- قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه طلب من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إجراء تحقيق شامل بشأن الحركة الاشتراكية القومية السرية ((إن اس يو) ، مضيفًا أن حكما صدر هذا الأسبوع في محاكمة المجموعة الإرهابية النازية الجديدة "غير مرضٍ".

ونفذت خلية تابعة للحركة لاشتراكية القومية تضم بياته تسشيبه وأوفه موندلوز واوفه بونهارت سلسلة من جرائم القتل والهجمات ذات الدوافع العنصرية بين عامي 2000 و .2007 وكان معظم الأشخاص العشرة الذين قُتلوا من الأتراك.

وتبين ان تسشيبه، وهى اخر عضو باق على قيد الحياة، مذنبه بعشر تهم بالقتل وحكم عليها بالسجن المؤبد في محكمة في ميونيخ يوم الاربعاء الماضي . وقال اردوغان للصحفيين على متن طائرته، عائدا من قمة حلف شمال الاطلسي(ناتو) في بروكسل حسبما ذكرت صحيفة حريت اليومية ووسائل اعلام تركية اخرى اليوم السبت "أبلغنا (ميركل) بأن القضية يجب التحقيق فيها بدقة، وأنها توافق على ذلك " . وأضاف أردوغان إن جرائم القتل "ربما لا تكون مجرد حوادث عادية". وتابع الرئيس التركي أيضا أن خطته لزيارة برلين يمكن أن تتم في آب/ أغسطس. وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قد دعا ألمانيا يوم الأربعاء المااضي إلى "معرفة ومعاقبة من يقف وراء عمليات القتل هذه ، في داخل الاستخبارات ، في داخل الدولة العميقة".

كما اتهم النشطاء اليساريون ومجتمعات المهاجرين السلطات بتخريب القضية وحتى بالتستر على نطاق واسع على النازيين الجدد ، وسط مطالب بإجراء تحقيق في دور وكالة الاستخبارات الألمانية.