لبنان تسعى لرفع الناتج المحلي وخلق 360 ألف فرصة عمل

بيروت- "القدس" دوت كوم- (شينخوا) أكد وزير الاقتصاد اللبناني رائد خوري، امس (الجمعة) أن الحكومة وضعت خطة اقتصادية بالتعاون مع شركة (ماكينزي) العالمية لرفع حجم الناتج المحلي الإجمالي إلى 6 في المائة وخلق 360 ألف فرصة عمل جديدة.

وقال خوري في كلمة خلال مشاركته في فعاليات "منتدى الاقتصاد العربي" في دورته ال26، إن الخطة وُضعت "لسد ثغرة قائمة في التخطيط الاستراتيجي من خلال تحديد رؤية اقتصادية شاملة للأعوام الخمسة المقبلة وتفعيل القطاعات الانتاجية ذات القيمة المضافة العالية".

وأكد أن الخطة راعت مقررات مؤتمر (سيدر) الذي عُقد في باريس في أبريل الماضي لدعم لبنان وما تضمنه من مشاريع وإجراءات إصلاحية.

وأشار إلى أن لبنان يتطلع من خلال هذه الخطة إلى رفع نسبة مساهمة القطاعات المنتجة من 14 في المائة إلى 31 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي.

ولم يسجل الاقتصاد اللبناني نموا سوى بواقع 1 في المائة كمعدل وسطي في السنوات الثلاث الماضية، فيما تخطى الدين العام في لبنان 80 مليار دولار، وبلغت قيمة خدمة الدين العام حوالي 5 مليارات دولار سنويا.

ويعتبر لبنان من أكثر الدول مديونية على مستوى العالم ويتوازى ذلك مع تدهور الإنتاج وتراجع النمو وارتفاع معدل البطالة عن 40 في المائة.