الاحتلال يسلم جثامين الشهداء صبارنة ومرشود وعنبر

رام الله - "القدس" دوت كوم - سلمت سلطات الاحتلال، مساء اليوم الجمعة، جثامين الشهداء رامي وحيد صبارنة من بلدة بيت أمر بمحافظة الخليل، ومحمد مرشود من مخيم بلاطة شرق نابلس، ومحمد عنبر من مخيم طولكرم.

ووفقًا لمراسل القدس، فقد سلم الاحتلال عند حاجز ساناعوز/ 108 غرب طولكرم جثمان الشهيد محمد صبحي أسمر عنبر (44 عامًا) من مخيم طولكرم. وجرى نقله إلى مستشفى الشهيد ثابت ثابت، ومن المقرر تشييعه إلى مثواه الأخير يوم غد السبت.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت الرصاص في الثاني من شهر نيسان/ ابريل الماضي صوب المواطن عنبر من مسافة قريبة على حاجز جبارة جنوب طولكرم، ما أدى لإصابته بجروح خطيرة ليعلن عن استشهاده في الثامن من الشهر ذاته متأثرا بجروحه.

وعلى مفترق جيت غرب نابلس، جرى تسليم جثمان الشهيد محمد عبد الكريم مرشود، حيث تم نقله إلى مستشفى رفيديا بالمدينة، ومن المقرر أن يشيّع إلى مثواه الأخير يوم غد السبت.

وارتقى مرشود برصاص الاحتلال في 9 نيسان/ ابريل قرب مستوطنة "ميشور أدوميم" شرق القدس المحتلة.

كما تم نقل جثمان الشهيد رامي صبارنة إلى المستشفى الأهلي في مدينة الخليل، ومن المقرر تشييعه إلى مثواه الأخير يوم غد السبت. علمًا أنه ارتقى برصاص الاحتلال في الثاني من حزيرا/ يونيو خلال عمله بجرافته الصغيرة بتأهيل البنية التحتية في حارة جابر القريبة من ما تسمى مستوطنة "كريات أربع" المقامة على أراض محتلة شرق الخليل.