تواصل اعمال العنف في نانت بغرب فرنسا

نانت (فرنسا)- "القدس" -اندلعت اعمال عنف ليل الخميس الجمعة في نانت بغرب فرنسا لليوم الثالث على التوالي، بعد مقتل شاب على يد شرطي مساء الثلاثاء، بحسب ما افاد مراسلو وكالة فرانس برس.

وقال المراسلون ان نيرانا اشتعلت في سيارات عدة في منتصف الليل في حي بيلفو.

وافاد مصدر في الشرطة بأن عددا من السيارات تضرر من جراء حريق حوالى الساعة 00,30 (22,30 ت غ)، مشيرا الى ان مجموعة من 20 الى 30 شخصا مقنعين كانوا متواجدين في الحي.

وتأتي اعمال العنف هذه اثر مقتل شاب في الـ 22 مساء الثلاثاء في حي براي اثناء عملية للشرطة. وكان الشاب الذي صدرت بحقه مذكرة توقيف بتهمة "السرقة ضمن عصابة منظمة"، حاول الفرار في سيارته بحسب مدعي الجمهورية في نانت بيار سينيس.

ورفع الملف الى الدائرة العامة للشرطة الوطنية وطلب المحققون من اي شاهد التقدم للادلاء بافادته حول ملابسات الوفاة التي وصفها المتظاهرون ب"خطأ الشرطة".