الخارجية الأمريكية ترفض تحديد موعد لنزع السلاح النووي لكوريا الشمالية

واشنطن- "القدس" دوت كوم- شينخوا- قالت وزارة الخارجية الأمريكية هنا يوم الثلاثاء، إنها لن تقدم موعدا محددا لتخلي كوريا الشمالية عن برنامجها النووي والصاروخي.

ويوم الأحد، قال جون بولتون، مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي، إن واشنطن قد وضعت خطة لتفكيك معظم البرامج النووية والصاروخية الباليستية لكوريا الشمالية، وسيقوم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بمناقشة هذا الأمر مع بيونغ يانغ خلال زيارته لها.

وفي مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء، قالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيثر نويرت إنه "فيما يتعلق بالجدول الزمني، أعرف أن بعض الأشخاص قد أبلغوا بهذا الجدول. ولن نقوم بتقديم جدول زمني حول هذه العملية".

وأضافت "نحن في موقع جيد الآن، ويتطلع وزير الخارجية (بومبيو) قدما للقاء نظرائه في كوريا الشمالية"، مشيرة أيضا إلى "أننا نفتح عيوننا على وسعها في هذا الصدد، ورغم كل شيء، فقد حققنا الكثير من التقدم خلال العام الماضي".

ومضت تقول "إننا نواصل حواراتنا وكذلك مشاوراتنا مع حكومة كوريا الشمالية حول ما اتفق عليه الرئيس (ترامب) وكيم جونغ أون، في قمتهما بسنغافورة. وهذا يعني أننا لدينا الكثير للحديث حوله."

وقالت نويرت أيضا إن الوزير بومبيو، الذي سيتوجه إلى كوريا الشمالية يوم الخميس لإجراء محادثات، لديه "يوم ونصف على الأقل من اللقاءات المخطط لها، اعتمادا على جدول الزيارة" لهذا البلد الآسيوي.