آلاف النساء الفلسطينيات يشاركن بمهرجان غير مسبوق قرب حدود غزة

غزة -"القدس" دوت كوم- شاركت آلاف من النساء الفلسطينيات اليوم الثلاثاء في مهرجان شعبي غير مسبوق عند السياج الفاصل شرق غزة في إطار احتجاجات مسيرات العودة.

وجرى مهرجان "فلسطينيات نحو العودة وكسر الحصار" في مخيم العودة شرق مدينة غزة المقام على بُعد مئات الأمتار من السياج الفاصل مع إسرائيل.

ورفعت المشاركات الأعلام الفلسطينية ورددن شعارات مناهضة لإسرائيل وأخرى تطالب بعودة اللاجئين الفلسطينيين ورفع الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة.

وداست عشرات من النساء على أعلام إسرائيلية وأمريكية ممددة على الأرض.

وتضمن لمهرجان فقرات شعرية وفنية وانشادية وعروض دبكة شعبية، إضافة لتكريم ذوي ثلاث شهيدات قتلن في احتجاجات مسيرات العودة بينهن طفلة.

وأكدت الناشطة اكتمال حمد، نيابة عن هيئة مسيرات العودة، على دور المرأة الفلسطينية الرئيسي في مسيرات العودة والنضال ضد إسرائيل واحتلالها للأراضي الفلسطينية.

واعتبرت حمد أن مسيرات العودة "دليل على وحدة الشعب الفلسطيني في مواجهة المشاريع التصفوية وفي مقدمتها صفقة القرن الأمريكية المرفوضة فلسطينيا".

ولدى اقتراب متظاهرات من السياج الفاصل أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي قنابل مسيلة للدموع لتفريقهن ما أدى إلى إصابة عشرات منهن بالاختناق.

واستشهد أكثر من 130 فلسطينيا وأصيب أكثر من 15 ألف آخرين في مواجهات شبه يومية مع الجيش الإسرائيلي ضمن احتجاجات مسيرات العودة على الأطراف الحدودية لقطاع غزة منذ 30 آذار/مارس الماضي.