للمرة الثالثة... اسرائيل تسحب مشروع قانون الاعتراف بالإبادة التركية للأرمن

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- اضطرت تمار زاندبيرغ زعيمة حزب ميرتس اليساري الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، إلى سحب مشروع قانون الاعتراف بالإبادة التركية للأرمن وذلك للمرة الثالثة في غضون شهر ونصف.

وبحسب القناة العبرية الثانية، فإن الائتلاف الحكومي الذي يشكل غالبية كبرى في الكنيست قرر عدم دعم مشروع القانون بعد توصية من وزارة الخارجية منعاً لتدهور العلاقات الدبلوماسية مع تركيا.

فيما قالت صحيفة يديعوت أحرونوت، إن الائتلاف الحكومي يخطط لتقديم مشروع قانون يصف ما جرى ضد الأرمن بالمأساة وليس اعتراف بالإبادة وذلك للتخفيف من حدة أي صدامات جديدة مع تركيا.

وأجرى الكنيست الإسرائيلي، أمس الاثنين، مناقشة لإمكانية إجراء تصويت اليوم الثلاثاء على مشروع القانون الذي كان أوقفه رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو منعا لتدهور العلاقات بين إسرائيل وتركيا، قبل أن يتم الاتفاق بعرضه بعد انتهاء الانتخابات التركية.