قوات الاحتلال تقتحم "الامبسادور" وتعتقل رجل الاعمال أبو دية ونجله

القدس- "القدس" دوت كوم- اقتحمت قوة من شرطة ومخابرات الاحتلال الاسرائيلي اليوم الثلاثاء فندق الامبسادور بمدينة القدس، واعتقلت مالك الفندق رجل الاعمال الفلسطيني سامي ابو دية ونجله تامر الذي يدير الفندق.

وفور مداهمة الفندق سارعت قوات الاحتلال الى مصادرة الهاتف المحمول لابو ديه بعد احتجاز بطاقته الشخصية.

وكانت قوة من شرطة ومخابرات الاحتلال حاصرت الفندق قبل دهمه، ما اثار صدمة في صفوف السياح الاجانب الذين تواجدوا في بهو الفندق وفي مطعمه.

ولم تشرح شرطة ومخابرات الاحتلال عن اسباب عملية الدهم والاعتقال هذه، ولكنها كانت داهمت الفندق يوم امس الاثنين لمنع احتفال بمناسبة اليوم الوطني لروسيا كان نظم بحضور السفير الروسي لدى السلطة الفلسطينية حيدر اغانين، ومستشار الرئيس الفلسطيني للعلاقات الدولية د.نبيل شعث وعضو الكنيست رئيس القائمة المشتركة ايمن عودة.

وكان وزير الامن الداخلي الاسرائيلي جلعاد اردان أبدى اليوم الثلاثاء غضبه من تنظيم الاحتفال في فندق الامبسادور، وطالب بالتحقيق مع عودة على هذه الخلفية.