نقل أسرى من سجن نفحة للزنازين

رام الله - "القدس" دوت كوم - قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، اليوم الجمعة، إنّ حالة الاستنفار في سجن نفحة الإسرائيليّ، سببها قيام قوة من شرطة السجن بالهجوم على غرفة 61 في قسم 11.

وأضاف قراقع: حصل اشتباك بالأيدي، أصيب على إثره الأسير خليل أبو عرام في رأسه، ثم انسحبت قوة شرطة السجن بعد أن بدأ الأسرى الصياح والتكبير وطرق الأبواب، وعادت واعتقلت كافة أسرى غرفة 61 وتم نقلهم إلى زنازين سجن نفحة وزنازين سجن ريمون.

وبحسب رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، فإنّ الأسرى الذين نُقلوا للزنازين، هم: خليل أبو عرام (يطا)، خالد سواركة، خميس العرايشة، مصطفى أبو غزال، فضل أبو حصيرة، مالك حلس، صالح أبو شوشة، جمال أبو جوابرة.

ومنذ صباح اليوم الجمعة، شهد سجن نفحة حالة استنفار تخللها اعتداء على الأسرى من قبل وحدات القمع الإسرائيلية، بعد عزل أسير نشر صورة على موقع "فيسبوك"، ظهر فيها وهو يعد كعك العيد