كندا تعارض عودة روسيا إلى مجموعة السبع

كيبيك سيتي - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) - أبدت كندا معارضتها لاقتراح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعودة روسيا إلى مجموعة السبع، بعد أربع سنوات من استبعادها من المجموعة على خلفية قضية شبه جزيرة القرم.

وقال آدم أوستين، المتحدث باسم وزيرة الشؤون الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، إن "موقفنا لم يتغير (بشأن روسيا)".

وكان رئيس الوزراء الكندي السابق ستيفن هاربر قال إنه لا ينبغي السماح أبدا لروسيا بالعودة إلى مجموعة السبع، طالما بقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في السلطة.

وحضر ترامب القمة الـ 44 لمجموعة السبع التي انطلقت في تشارليفوير في كندا يوم الجمعة.

وأدلى بهذه التصريحات في البيت الأبيض يوم الجمعة بعد ساعات من تصعيد جديد في لهجته ضد الحلفاء القدماء بشأن الممارسات التجارية الأمريكية.

وتساءل ترامب "لماذا نعقد اجتماعا بدون أن تكون روسيا في هذا الاجتماع؟"، مضيفا "حريّ بهم أن يسمحوا بعودة روسيا مجددا لأن روسيا يجب أن تكون حاضرة على طاولة المفاوضات".

كما انتقد ترامب حلفاء بلاده القدماء بسبب انتقاداتهم لسياساته التجارية. وكان قد وصل متأخرا عن موعده مع خطط لمغادرة مبكرة لاجتماع مجموعة السبع، الذي سيجري صباح اليوم (السبت)، بغية التوجه إلى سنغافورة من أجل حضور قمته المرتقبة مع زعيم جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية كيم جونغ أون.

وأعلن البيت الأبيض عن مغادرة ترامب المبكرة للقمة مساء يوم الخميس، وذلك بعدما أشار كل من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو إلى أنهما سيستغلان اجتماع مجموعة السبع لإبداء موقف ضد التعريفات الأمريكية الجديدة على واردات الصلب والألمنيوم.