تراجع طفيف لأسعار النفط في التعاملات الأمريكية

واشنطن - "القدس" دوت كوم- (د ب ا)- سجلت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط تراجعا طفيفا في تعاملات الجمعة في حين تزايدت حدة التوتر بين قادة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى قبل انطلاق قمتهم في كندا اليوم.

وكتب الرئيس الأمريكي ترامب على موقع التواصل الاجتماعي تويتر "كندا تفرض رسوما نسبتها 270 على منتجات الألبان الأمريكية. فهل قالوا ذلك لكم؟ هذا أمر غير عادل بالنسبة لمزارعينا".

وأضاف ترامب "لماذا لم يخبر الاتحاد الأوروبي وكندا الرأي العام بأنهما وعلى مدى سنوات استخدموا الرسوم التجارية الضخمة والحواجز التجارية غير النقدية ضد الولايات المتحدة. هذا أمر ظالم تماما لمزارعينا وعمالنا وشركاتنا. خفضوا رسومكم وحواجزكم وسنفعل نحن ما هو أكثر مما فعلتم".

في المقابل رد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على الرئيس الأمريكي بالقول إن "6 دول من مجموعة السبع بدون الولايات المتحدة تمثل معا سوقا أكبر من السوق الأمريكية. لن تكون هناك سيطرة عالمية إذا عرفنا كيف ننظم أنفسنا ونحن لا نريد وجود دولة واحدة مسيطرة".

وفي سوق النفط تراجع سعر خام تكساس الوسيط، وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي اليوم بواقع 21 سنتا أي بنسبة 3ر0% إلى 74ر65 دولار للبرميل تسليم تموز/يوليو المقبل.

يأتي ذلك في أظهرت بيانات شركة الخدمات النفطية الأمريكية "بيكرهيوز" الصادرة اليوم الجمعة استمرار ارتفاع عدد منصات استخراج النفط والغاز الطبيعي العاملة في الولايات المتحدة للأسبوع الثالث على التوالي، رغم تراجع أسعار النفط بنحو 8% خلال الأسابيع الثلاثة الماضية.

وأشارت الشركة إلى ارتفاع عدد منصات النفط خلال الأسبوع المنتهي اليوم 8 حزيران/يونيو الحالي بواقع منصة واحدة إلى 862 منصة، وهو أعلى مستوى له منذ آذار/مارس 2015