الافراج عن القيادي نضال ابو عكر بعد عامين من الاعتقال الاداري

بيت لحم -"القدس" دوت كوم- نجيب فراج - اطلقت سلطات الاحتلال الاسرائيلي مساء اليوم، سراح القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين نضال نعيم ابو عكر بعد اعتقال اداري استمر عامين.

واقيم حفل استقبال حاشد للاسير المحرر ابو عكر، الذي اطلق سراحه من سجن "عوفر" في بيتونيا، وقد رفعت صوره والاعلام الفلسطينية واللافتات المنددة بالاحتلال واجراءاته العنصرية بحق شعبنا واسراه داخل سجون الاحتلال .

يشار الى ان ابو عكر احد الناشطين الفلسطينيين المستهدفين وعلى فترات متقاربة بالاعتقال من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي ، حيث امضى ما مجموعه نحو 17 عاما خلف القضبان نصفها قيد الاعتقال الاداري وسبق له ان خاض اضرابا عن الطعام ضد هذا الاعتقال لمدة 40 يوما في العام 2014.

وقال ابو عكر في كلمته :" الشهداء هم بوصلتنا الحقيقية نحو الحرية والاستقلال ونحو فلسطين حرة عربية، ودماء الشهداء لن تذهب هدرا".

واضاف :"شعبنا لن يرفع الراية البيضاء مهما غلت التضحيات"، مشيرا الى صمود الاسرى وتمسكهم بمواجهة كل اساليب القمع البوليسية التي تنفذها مديرية السجون الاسرائيلية ضد الاسرى لتركيعهم .

وتطرق ابو عكر الى قضية مقاطعة محاكم الاحتلال الادارية من قبل المعتقلين الاداريين منذ الخامس عشر من شهر شباط الماضي وذلك احتجاجا على مجمل هذا الاعتقال غير الشرعي والمناقض للقانون الدولي والذي تستخدمه قوات الاحتلال سيفا مسلطا على رقاب الالاف من ابناء شعبنا الذين يعلنون رفضهم للاحتلال واجراءاته ويدعون لرحيله .