واشنطن تجدد دعوتها لطرد فنزويلا من منظمة الدول الأمريكية

واشنطن- "القدس" دوت كوم- د ب أ - جددت الولايات المتحدة يوم الاثنين، دعوتها لمنظمة الدول الأمريكية لطرد فنزويلا، بعد فوز الرئيس نيكولاس مادورو في الانتخابات المتنازع عليها الشهر الماضي.

وستمرر الولايات المتحدة وست دول من مما يسمى "مجموعة ليما" اليوم الثلاثاء، قرارا يدين بشدة حكومة فنزويلا، ويحث على طردها من المنظمة.

ووصف نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس إعادة انتخاب مادورو بأنه "عار" وحث أعضاء منظمة الدول الأمريكية على "طرد ديكتاتورية مادورو".

وشابت الانتخابات مزاعم تزوير وغيرها من المخالفات.

وقال بنس في حفل استقبال في منظمة الدول الأمريكية بواشنطن "لقد حول نظام نيكولاس مادورو دولة حرة ومزدهرة إلى واحدة من أفقر الدول وأكثرها استبدادا في نصف الكرة الأرضية الذي ننتمي إليه".

وأضاف: "إن فنزويلا التي كانت ذات مرة دولة عظيمة باقتصادها وحكومتها، أصبحت حاليا لا شيء سوى دولة فاشلة".

وتشهد فنزويلا أزمة سياسية واقتصادية بعد سنوات من الحكم الاشتراكي من قبل الرئيس نيكولاس مادورو وسلفه الراحل هوجو تشافيز.