الامن الاردني: تم توقيف 60 شخصاً وسنواصل سياسة "الاحتواء" مع الاحتجاجات

عمان- "القدس" دوت كوم- منير عبد الرحمن- قال اللواء فاضل الحمود مدير الأمن العام الاردني، بأن الاحتجاجات الأخيرة في المدن والمحافظات لم تضعف الدولة الأردنية، وأن القوى الأمنية انتهجت "سياسة الإحتواء، تجاه الأحداث الأخيرة".

وأعلن الحمود خلال مؤتمر صحفي مشترك مع مدير قوات الدرك اللواء حسين الحواتمة، اليوم الاثنين توقيف 60 شخصاً على خلفية الاحتجاجات، وإصابة 42 من العناصر الأمنية تراوحت اصاباتهم بين المتوسطة والطفيفة، وضبط 8 أشخاص من جنسيات عربية.

وكشف الحمود عن أن الإجراءات الأمنية التي ستتخذها القوات الأمنية يوم الأربعاء المقبل، وهو اليوم الذي دُعي فيه لإضراب من قبل النقابات المهنية، هي ذات الإجراءات التي تتخذ من قبل الأجهزة الأمنية مع الاحتجاجات السلمية.

وأكد مدير قوات الدرك اللواء حسين الحواتمة، التعامل بنهج التدرج بالقوة مع الاحتجاجات في كافة المناطق، بهدف الإحتواء، لكنه قال بأن الأجهزة الأمنية ستلجأ إلى القوة في حال كانت هناك ضرورة، كاشفاً عن وجود ما أسماها بممارسات غير مقبولة.

وقال حواتمة، إن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح، وقوات الأمن العام والدرك تسيطر على الموقف بشكل كبير، ولا يوجد ما يدعُ للقلق، نافيا في الوقت ذاته استخدام قنابل غاز مسيل للدموع منتهي الصلاحية، ضد المحتجين.