"هآرتس" : السلطة الفلسطينية تقاطع احتفالات اليوم الوطني الإيطالي

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - ذكر موقع صحيفة (هآرتس) العبرية، اليوم السبت، أن السلطة الفلسطينية قررت عدم المشاركة في احتفالات اليوم الوطني الإيطالي التي ستنظم غربي مدينة القدس.

وحسب الموقع، فإن ممثلي السلطة قرروا عدم المشاركة في الاحتفال الذي سيقام في منزل القنصل الإيطالي الذي انتقل للعيش في الجانب الغربي من حي أبو طور بالمدينة، خاصةً وأن ممثلين عن إسرائيل سيشاركون في هذا الاحتفال.

وقال مسؤول في القنصلية الإيطالية أنهم لا يعلمون بالمقاطعة الفلسطينية، مشيرا الى أنه في العام الماضي نظم الحفل في نفس المكان الجديد بمنزل القنصل في الجانب الغربي من حي أبو طور الذي يقع على الخط الأخضر ويقسم الحي إلى قسمين.

وأشارت الصحيفة إلى أن تحقيق أجرته أظهر أن منزل القنصل الايطالي يقع بالقرب من الخط الأخضر لكنه فعليا يقع في الجانب الغربي منه.

وتعتبر القنصلية الإيطالية في القدس بمثابة بعثة دبلوماسية لدى السلطة الفلسطينية على عكس السفارة الايطالية في تل أبيب التي تعمل بشكل رسمي لدى إسرائيل.

وأشارت الصحيفة إلى أن السفارة الروسية في إسرائيل نظمت لأول مرة احتفالا لمناسبة العيد الوطني في القدس الغربية، لتصبح إيطاليا ثاني دولة تخطو نفس الخطوة.