وزير الصحة: قتل المسعفة النجار جريمة حرب

رام الله - "القدس" دوت كوم - أدان وزير الصحة جواد عواد، قتل جيش الاحتلال للمسعفة رزان أشرف النجار (20 عامًا) أثناء عملها في إنقاذ ورعاية الجرحى شرق خانيونس.

وقال الوزير عواد في بيان صحفي، مساء اليوم الجمعة، إن قتل جيش الاحتلال للمسعفة برصاصة (حي) في الصدر وبشكل متعمد يعد جريمة حرب، وإصرار لدى هذا الجيش على خرق كل المعاهدات الدولية والاتفاقيات التي تدعو إلى حماية المسعفين أوقات النزاعات.

وأشار د. عواد إلى أن الشهيدة رزان دفعت حياتها ثمناً لعلاج وإسعاف أبناء شعبها، حيث كانت أصيبت أكثر من مرة خلال مسيرات العودة، ولم يمنعها هذا الأمر من مواصلة مشوارها لأداء رسالتها الطبية السامية، فهي لم تغادر ميدان عملها الاسعافي التطوعي خلال مسيرة العودة حتى قدمت نفسها شهيدة اليوم شرق خانيونس.

ودعا وزير الصحة المجتمع الدولي والمؤسسات الأممية والدولية والحقوقية للتدخل لحماية شعبنا، مؤكدًا أنه لا توجد أي بقعة آمنة لأطفالنا ونسائنا وشيوخنا لا في الضفة الغربية ولا في قطاع غزة، فجيش الاحتلال استباح كل شيء بما في ذلك المستشفيات ودور العبادة والبيوت.