حملة اعتقالات تطال 19 مواطناً في الضفة والقدس

رام الله-"القدس" دوت كوم- شنّ جيش الاحتلال الليلة الماضية، حملة اعتقالات واسعة النطاق طالت 19 مواطناً من محافظات الضفة الغربية والقدس.

وتركزت حملة الاحتلال بشكل كبير في محافظة الخليل، وبحق اسرى محررين، عُرف منهم حتى اللحظة:

١. اسامة شاهين، مدير مركز اسرى فلسطين

٢. زياد علي القواسمي

٣. زيد اكرم القواسمي

٤. الصحفي مصعب قفيشة

٥. زيد الجنيدي

٦. منجد الجنيدي

٧. مالك ابوعيشة

٨. المحلل السياسي هشام الشرباتي

٩. حماد العملة

١٠. باسم عبيدو

١١. منجد عاشور

كما داهمت قوات الاحتلال بلدة يعبد قضاء جنين، وحزما شمال شرقي القدس، وسالم في نابلس. وادعى الناطق بلسان جيش الاحتلال العثور على 15 كيلوغراما من المواد المتفجرة في المساكن الشعبية شرق مدينة نابلس وأنه تم تفجيرها.

في غضون ذلك، أعلن المتحدث بلسان شرطة الاحتلال، عن اعتقال قاصريْن في بلدة سلوان، الاول بدعوى إلقائه ألعاباً نارية على احد البيوت التي استولى عليها المستوطنون، في حين تم احتجاز الثاني وهو طفل في التاسعة من العمر في منطقة عين سلوان لحين حضور والده، ونقلتهما الشرطة معاً للتحقيق، بدعوى إلقائه زجاجة على عناصر الشرطة الإسرائيلية في بلدة سلوان.