مقتل شرطي أفغاني و10 مهاجمين في هجوم استهدف وزارة الداخلية في كابول

كابول- "القدس" دوت كوم- قال نجيب دانيش المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية، إن شرطيا وعشرة مهاجمين على الأقل قتلوا في هجوم استهدف مبنى وزارة الداخلية الأفغانية اليوم الأربعاء.

وأضاف المتحدث لقناة "طولو" الاخبارية المحلية "أشارت المعلومات الأولية إلى أن رجلا من أفراد الشرطة وعشرة مهاجمين قتلوا بعد أن شن المسلحون هجوما منسقا على المكتب الرئيسي لوزارة الداخلية في منتصف اليوم تقريبا (بالتوقيت المحلي)."

وفجر المهاجم الأول سترته الناسفة في البوابة الأمامية بالمبنى. وحاول مسلحون آخرون اقتحام المبنى، حسبما ذكر.

وكان المهاجمون متنكرين في زي الجيش.

وقال الشاهد فرحات محمدي لوكالة أنباء شينخوا "سمعنا دوي انفجار قوي عند البوابة الأولى من مبنى الوزارة، الواقع بالقرب من ميدان تشاراهي شهيد"

وأضاف الشاهد "لكن المسلحين فشلوا في الوصول إلى المبنى الرئيسي الواقع في وسط فناء مفتوح كبير ومؤمن بنظام أمني عالي المستوى."

وذكر المتحدث ان "الوضع الآن تحت السيطرة، وسيتم نشر المزيد من التفاصيل لوسائل الإعلام في وقت لاحق من اليوم."

وأضاف المتحدث أن خمسة أفراد من رجال الشرطة اصيبوا أيضا خلال الاشتباك.

واستطرد دانيش "هناك مخاوف من وقع خسائر في جانب المدنيين. ومازال التحقيق جاريا. ولكن الشرطة قالت إن مدنيين على الأقل قتلا أو أصيبا في الهجوم الذي وقع اليوم."

وتم اغلاق طريق بأربعة محاور يربط مطار كابول بفندق انتركونتيننتال في المدينة ويمر من هذه المنطقة بعد الهجوم.

ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن، لكن حركة طالبان تعلن بشكل دوري مسؤوليتها عن مثل هذه الهجمات.