مقتل مواطنة عربية من يافا في جريمة جديدة بالداخل

يافا - "القدس" دوت كوم - قتلت مساء أمس، مواطنة في جريمة قتل جديدة في الوسط العربي داخل الخط الأخضر، إثر إطلاق النار عليها في مدينة "ريشون ليتسيون" قرب تل أبيب.

وكشفت الشرطة النقاب الليلة الماضية عن هوية الضحية، وهي مواطنة عربية من مدينة يافا.

وقالت الشرطة ان الضحية تدعى سمر خطيب (32) عاما، وهي من سكان يافا وام لثلاثة اطفال.

وجاء في رواية الشرطة، أن سمر كانت مع صديقتها في سيارة "مازدا" في طريقهما الى يافا عندما توقفت بجوارهما سيارة اطلقت منها عشرات الرصاصات مما ادى الى مقتل سمر على الفور وإصابة صديقتها البالغة (23) عاما بجروح حرجة جدا.

وتضاف هذه الجريمة إلى سلسلة من الجرائم التي ألمت بيافا في الفترة الأخيرة، علمًا أن 5 أشخاص قتلوا في غضون شهرين من بينهم 3 نساء.

وكانت أولى الجرائم في الفترة المذكورة يوم 19.4.2018 في حي النزهة والتي راح ضحيتها موسى صالح محاميد (22 عاما)، ثم في يوم 13.5.2018 قتل الشاب رامي فطايرجي (22 عاما) في جريمة إطلاق نار بحي العجمي، بعدها قتلت الشقيقتان نورا وحياة ملوك في العشرينات من عمريهما في جريمة طعن قبل نحو أسبوعين.