ظريف: سنبقي على الاتفاق النووي إذا حصلنا على "ضمانات كافية" من الأوروبيين

طهران - "القدس" دوت كوم- أعلن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، أن بلاده ستبقي على الاتفاق النووي المبرم معها، إذا تلقت "ضمانات كافية" من الأوروبيين.

وأفادت وكالة "مهر" الإيرانية للأنباء اليوم الأحد ، بأن وزير الخارجية الإيراني اعتبر الاتفاق النووي "إنجازا كبيرا" للدبلوماسية الإيرانية.

وقال: "في رأيي، الاستراتيجيات الأمريكية الجديدة ضد إيران ، التي تم الإعلان عنها في خطاب وزير الخارجية الأمريكي، ستجلب المزيد من العزلة إلى الولايات المتحدة"، على حد تعبيره.

وشدد الوزير الإيراني على انه "بالرغم من الدعم الكبير للدول فإننا على علم بأن دعم بعض هذه الدول لا يعني بالضرورة حمايتنا، بل بسبب معارضتها لمنتهكي الاتفاقيات الدولية".

وكان ترامب قد أعلن في الثامن من أيار/مايو الانسحاب من الاتفاق النووي وإعادة العمل بالعقوبات الاقتصادية على إيران، مبررا قراره بأن الاتفاق معيب ولم يفرض قيودا على البرنامج الصاروخي لطهران.

ورفضت فرنسا وبريطانيا وألمانيا القرار الأمريكي.