ضبط مخدرات تفي لقتل 26 مليون إنسان

رام الله-"القدس" دوت كوم- كشفت السلطات الأميركية عن تفاصيل مثيرة تتعلق بأكبر عملية تهريب لمخدرات الفينتانيل بولاية نبراسكا، التي وقعت الشهر الماضي.

وضبطت سلطات الحدود 54 كيلوغراما من مادة الفينتانيل، وهو نوع من أنواع الأفيون المخدرة، داخل مقطورة بولاية نبراسكا.

وقالت وسائل إعلام أن كمية المخدرات المحجوزة تبلغ قيمتها قرابة 20 مليون دولار، وتكفي لقتل 26 مليون شخص.

ويعد مخدر فينتانيل من أخطر أنواع المخدرات، ويفوق تأثيره بـ30 إلى 50 مرة تأثير الهيروين، وقد يكفي غرامان منه لقتل المتعاطي.

واكتشفت السلطات 42 حزمة من المخدرات، محشوة في جدار خفي داخل مقطورة إحدى الشاحنات، قبل أن يؤكد المختبر البوليسي أنها مادة الفينتانيل.

وقبضت دورية الحدود الأميركية على فيليبي جيناو مينايا (46 عاما) ونيلسون نونيز (52 عاما)، لحيازتهم على كمية المخدرات الضخمة بنية التوزيع.

ووفقا لصحيفة "ديلي ميل"، أكدت الولاية أن عملية الحجز تعد من أكبر العمليات المتعلقة بمخدرات الفينتانيل في الولايات المتحدة.