فيسبوك يستقبل الصور الإباحية لمستخدميه.. لحمايتهم

رام الله-"القدس" دوت كوم- أعلن فيسبوك لمكافحة مشاكل "الانتقام الإباحي" على صفحاته في أستراليا وكندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

وفي بيان على فيسبوك، شرح رئيس قسم الأمان أنيغون ديفيز، كيف سيعمل البرنامج المخصص لهذا الغرض، والذي تم الإعلان عنه مبدئيا في أستراليا في شهر نوفمبر الماضي.

إذ سيمكن لأي شخص يخشى مشاركة الصور الحميمية بشكل عام، الاتصال بأحد شركاء فيسبوك لإرسال نموذج منها. وبعد إرسال النموذج، يتلقى الشخص رسالة بريد إلكتروني تحتوي على رابط تحميل آمن لمرة واحدة.

ويمكن استخدام الرابط لتحميل الصور التي يخشون مشاركتها، وسيقوم أحد أعضاء فريق السلامة بمراجعة التقرير وإنشاء بصمة فريدة تسمح للشركة بتحديد التحميلات المستقبلية للصور بدون الاحتفاظ بنسخ منها على خوادم الشركة.

وبمجرد إنشاء هذه البصمة، نبلغ المستخدم عبر البريد الإلكتروني، ويتم حذف الصور من خوادم الشركة في موعد أقصاه 7 أيام، وذلك لحماية المستخدم من أي انتقام إباحي، أي نشر صور حميمية لأشخاص بعد انفصالهم.

وعندما تم الإعلان عن البرنامج التجريبي في أستراليا، كان هناك قلق بشأن أن يقوم "الممثلين المدربين تدريبا خاصا" قادرين على مشاهدة صورة العراة التي تم تحميلها.