تحذيرات من محاولة اغتيال أردوغان

أنقرة - "القدس" دوت كوم - الأناضول - حذرت الاستخبارات التركية والغربية من محاولة اغتيال قد يقوم بها مواطنون أتراك ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال زيارته القادمة للبوسنة والهرسك، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء (الأناضول)، التي تديرها الدولة، يوم السبت.

وذكرت مصادر الاستخبارات التركية أن المعلومات التي قدمها مواطنون أتراك في مقدونيا لم تعط أي تفاصيل عن محاولة الاغتيال، بما في ذلك التاريخ والموقع.

وفي الوقت نفسه، أبلغت وكالات الاستخبارات الغربية أيضا وحدات الاستخبارات التركية بوجود تهديد بالقتل ضد أردوغان.

وتقوم وحدات الاستخبارات التركية بإجراء تحقيق متعمق.

وقال نائب رئيس الوزراء التركي، بكر بوزداغ، يوم السبت، على حسابه بموقع التدوين المصغر (توتير)، إن "هذه التحذيرات من تهديدات الاغتيال ليست جديدة، وكانت دائما موجودة".

ومن المقرر أن يزور أردوغان البوسنة والهرسك يوم الأحد، حيث سيقوم بإجراء محادثات مع رئيس المجلس الرئاسي في البوسنة والهرسك، بكر عزت بيغوفيتش، خلال الزيارة.

ووفقا لما أفاد به مكتب الصحافة الرئاسي، فإن أردوغان سيخاطب حشدا جماهيريا كبيرا من المؤيدين الأوروبيين الأتراك لحزبه العدالة والتنمية الحاكم، وذلك في مدينة سراييفو، عاصمة البوسنة والهرسك، كجزء من حملته للانتخابات البرلمانية والرئاسية المزمع إجراؤها في 24 يونيو القادم.