مقتل ضابط وإصابة لواء بانفجار في شمال سيناء

القاهرة- "القدس" دوت كوم- قتل ضابط شرطة واصيب قائد قوة الامن المركزي في شمال سيناء اثر انفجار عبوة ناسفة في المدرعة التي كانا على متنها ليل الخميس/الجمعة بحسب ما قال مسؤولون أمنيون.

وقال المسؤولون ان "النقيب عبد المجيد الماحي لقي مصرعه، واصيب اللواء ناصر حسين مدير ادارة الامن المركزي في شمال سيناء بنزيف في المخ اثر انفجار عبوة ناسفة في المدرعة التي كانا يستقلانها اثناء قيامهما بتوزيع وجبات السحور" على افراد الشرطة في عدة كمائن بمدينة العريش.

ويقوم الجيش المصري بالتعاون مع الشرطة بحملة عسكرية موسعة في سيناء منذ شباط/ فبراير الماضي تستهدف القضاء على الفرع المصري من تنظيم الدولة الاسلامية (ولاية سيناء).

والخميس أعلن الجيش في بيان مقتل 19 "عنصرا تكفيريا" خلال الأيام الماضية في سيناء.

ومنذ اطاح الجيش بالرئيس الاسلامي محمد مرسي في 2013 بعد احتجاجات شعبية ضخمة، تخوض قوات الامن وخصوصا في شمال سيناء مواجهات عنيفة ضد مجموعات جهادية متطرفة، بينها الفرع المصري لتنظيم الدولة الاسلامية (ولاية سيناء) المسؤول عن شن عدد كبير من الاعتداءات الدامية في البلاد.

وتسبب التنظيم الجهادي المتطرف في مقتل مئات الجنود والشرطيين والمدنيين، خصوصا في معقله في شمال سيناء، لكن هجماته امتدت إلى مدن أخرى واستهدف الاقباط خصوصا في اعتداءات طالت عددا من الكنائس.