معدل التضخم في السودان يواصل الارتفاع ويسجل 57.65 % في أبريل الماضي

الخرطوم- "القدس" دوت كوم- (شينخوا) - واصل معدل التضخم في السودان ارتفاعه ليسجل 57.65 في المائة في شهر أبريل الماضي، مقارنة بـ 55.60 في المائة في مارس السابق له.

وقال الجهاز المركزي للإحصاء بالسودان فى بيان (الأربعاء)، "ان مجموعة الأغذية والمشروبات كانت الأكثر مساهمة في معدل التضخم، وبلغت نسبة مساهمتها 55.74 % في المعدلات".

ومنذ يناير الماضى تسجل معدلات التضخم فى السودان أرقاما قياسية، اذ ارتفعت فى يناير الى 52.37 % كأعلى نسبة يتم تسجيلها، بعد أن كانت 25.15 % لشهر ديسمبر 2017.

كما واصل معدل التضخم في السودان ارتفاعه غير المسبوق وبلغ 54.34 % لشهر فبراير الماضى.

ويواجه الاقتصاد السوداني صعوبات منذ أن انفصل جنوب السودان في يوليو 2011، وفقدان السودان لنحو 75 % من موارده النفطية.

وأجاز مجلس الوزراء السوداني فى 19 ديسمبر الماضى الموازنة العامة للعام 2018.

وتضمنت الموازنة الجديدة إجراءات لخفض النفقات الحكومية ومنها وقف تشييد العقارات الحكومية ووقف شراء السيارات مع عدم الصرف على الشركات الحكومية وإيقاف صرف أي حوافز ومكافآت إلا بإذن من وزارة المالية.

وتستهدف الموازنة تحقيق معدل نمو 4 % وخفض معدل التضخم إلى 19.5 %.

ولمواجهة تدهور سعر الجنيه السودانى، قرر بنك السودان المركزي فى الرابع من فبراير الماضى خفض سعر صرف العملة الوطنية (الجنيه) الذي تتعامل به المصارف إلى 30 جنيها للدولار الواحد.

ويحاول البنك المركزي السوداني تقليل الفارق الشاسع بين سعر الجنيه الرسمي وسعره فى السوق الموازي بعد أن تجاوز فى فبراير 40 جنيها للدولار الواحد ، قبل ان يعود الان الى حدود 37 جنيها للدولار الواحد.