ارتفاع أسعار النفط رغم تراجع الأسهم الأمريكية والسلع الأخرى

واشنطن- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) - ارتفعت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط في التعاملات الأمريكية الثلاثاء رغم تراجع أسعار الأسهم الأمريكية وأسعار السلع الأخرى.

وارتفعت أسعار الخام إلى أعلى مستوى لها منذ 5 سنوات في ظل تكهنات باستمرار خفض إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).

وتتجه السعودية وغيرها من الدول الأعضاء في أوبك إلى تمديد العمل باتفاق خفض الإنتاج في الوقت الذي تواجه فيه صناعة النفط الفنزويلية شبح الانهيار بسبب المشكلات التي تعاني منها حكومة البلاد.

وقد أعلنت شركة النفط الأمريكية "كونوكو فيليبس" أمس اعتزامها مصادرة أصول بقيمة 636 مليون دولار تابعة لشركة النفط الفنزويلية المملوكة للدولة (بي.دي.في.إس.أيه) على خلفية المشكلات بين الشركة الأمريكية وسلطات فنزويلا.

وارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي اليوم بمقدار 35 سنت بما يعادل 5ر0% إلى 31ر71 دولار للبرميل تسليم حزيران/يونيو المقبل.

وعلى صعيد الأنباء الاقتصادية - أظهرت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الثلاثاء استقرار مخزون الشركات الأمريكية خلال آذار/مارس الماضي مقارنة بالشهر السابق. وذكرت وزارة التجارة الامريكية اليوم الثلاثاء أن المخزون استقر خلال آذار/مارس الماضي بعد ارتفاعه بنسبة 6ر0% خلال شباط/فبراير الماضي. في حين كان المحللون يتوقعون ارتفاعه بنسبة 1ر0%. وأشار التقرير إلى زيادة مخزون مستودعات الجملة وقطاع التصنيع بنسبة 3ر0% لكل منهما خلال آذار/مارس الماضي، وتراجع مخزون متاجر التجزئة بنسبة 5ر0% خلال الشهر نفسه.