وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي يطالب بالعودة لسياسة الاغتيالات "لردع حماس"

تل أبيب ـ "القدس" دوت كوم- قال جلعاد آردن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي في حديث أجرته معه موقع "يديعوت أحرونوت" أليوم بأن العودة لسياسة الإغتيالات تشكل جزأً من حل الأوضاع في قطاع غزة.

وأضاف :"لقد حان الوقت الذي يتوجب فيه دفع قادة حماس ثمناً شخصياً عن أعمال الإرهاب هذه. رؤساء حماس، يحيى سنوار وآخرون يقولون بأنهم على إستعداد للموت قرب الجدار الحدودي فأهلاً وسهلاً بهم. يجب العودة للإغتيالات إذ يجب أن يعودوا إلى الإختباء تحت الأرض والتخوف على حياتهم ولن يعملوا بعد ذلك على تنظيم حشود للقيام بأعمال إرهابية" على حد تعبيره.