لا نتائج للقاءات وفد "حماس" بالمخابرات المصرية

القاهرة- "القدس" دوت كوم-خالد احمد- قالت مصادر مصادر مطلعة لـ"القدس"، ان وفد حركة "حماس" بقيادة رئيس المكتب السياسي للحركة اسماعيل هنية انهى اجتماعات وصفت بـ "الهامة" مع رئيس جهاز المخابرات المصرية عباس كامل عصر اليوم .

واضافت المصادر:" ان اللقاءات لم تسفر عن اية نتائج ، وان الوفد سيعود الى قطاع غزة اليوم" .

وقالت مصادر مقربة من حماس لـ"القدس": " إن اللقاء مع رئيس جهاز المخابرات المصرية عقد في سرية تامة في مبنى جهاز المخابرات العامة المصرية؛ واستمر لمدة ثلاث ساعات كاملة"؛ ورفضت المصادر الإفصاح حول ما جرى في هذا اللقاء؛ لكنها أكدت إنتهاء اللقاء؛ ومغادرة وفد "حماس" إلى غزة.

وأشارت مصادر مصرية خاصة لـ"القدس" بأن اللقاءات بين وفد "حماس" والمسؤولين المصريين خرجت دون نتائج". فيما زعمت القناة العاشرة الإسرائيلية أن "حماس" رفضت عرضاً مغرياً قدمته إسرائيل هذا اليوم عن طريق مصر؛ مقابل وقف مسيرات العودة، وقالت القناة بأن "حماس" ردت وقالت ؛بأن الكلمة في الميدان للشعب.

وأضافت المقربة من "حماس" ان : "حماس تتحرك وهي تدرك تمام الإدراك ان الكلمة للشعب الفلسطيني، وللشباب الثائر في الميدان وعلى خطوط الحدود الزائلة، ووفد حماس يذهب متسلحاً بذلك، وحماس تريد أن تنهى حصار غزة للابد".

وختمت المصادر أن "الزيارة أتت للاستماع والتشاور مع الإخوة المسؤولين في مصر، وأضافت المصادر: بأن وفد "حماس"؛ الذي وصل غزة ؛ سيناقش مع الفصائل الفلسطينية؛ كافة ومع القوى الفاعلة في الميدان؛ ما جرى مع الشقاء والمسؤولين المصريين هذا اليوم".