صور | شهيد و731 إصابة في مسيرات اليوم بغزة

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت وزارة الصحة إنّ مواطنًا استشهد، وأصيب 731 بالرصاص أو اختناقًا بالغاز، بينهم 7 حالات خطيرة، أثناء مشاركتهم في مسيرات العودة شرق غزة، اليوم الجمعة.

وبيّنت الوزارة أنّ الشهيد هو جبر سالم أبو مصطفى (40 عامًا)، وقد ارتقى متأثرًا بإصابته بطلق ناري في الصدر شرق خان يونس.

وأفاد مراسل "القدس" دوت كوم أنّ الشبّان تمكنوا من إسقاط طائرة تصوير صغيرة للاحتلال، بعد الاستعانة بطائرة ورقية شرق رفح.

وأصيب الصحفي محمد الثلاثيني بقنبلة غاز شرق خانيونس.

WhatsApp Image 2018-05-11 at 2.37.57 PM

إلى ذلك، أصيب عدد من المواطنين بالاختناق جراء استنشاقهم الغاز السام، الذي أطلقته قوات الاحتلال على المتظاهرين شرق غزة.

وأشار مراسل "القدس" إلى أنّ مئات المواطنين توافدوا إلى حدود قطاع غزة الشرقية، في الجمعة السابعة من مسيرات العودة.

PALESTINIAN-ISRAEL-GAZA-CONFLICT

PALESTINIAN-ISRAEL-GAZA-CONFLICT

PALESTINIAN-ISRAEL-GAZA-CONFLICT

PALESTINIAN-ISRAEL-GAZA-CONFLICT

PALESTINIAN-ISRAEL-GAZA-CONFLICT

ودعت اللجنة التنسيقية لمسيرات العودة وكسر الحصار في غزة إلى أوسع مشاركة شعبية في تظاهرات اليوم التي أطلقت عليها اسم "جمعة الإعداد والنذير" على طريق الاستعداد والتأهب ليوم 14 من الشهر الجاري "يوم الحشد الكبير".

وواصلت مجموعات شبابية تعاونها للتحضيرات لتظاهرات اليوم بتجهيز "زجاجات وحجارة" لإلقائها ورشقها تجاه الجيش الاسرائيلي، وإطارات المركبات المطاطية لإحراقها.

كما جهّز متظاهرون طائرات ورقية تحتوي في ذيولها على قطعة قماش مشتعلة لتطييرها داخل الأراضي الإسرائيلية ومن ثم إسقاطها، ما يتسبب باندلاع حرائق في الحقول والمزروعات القريبة.

وأبدت إسرائيل غضبها من الطائرات وهددت باستهداف كل من يقوم بتطييرها.

وأعلن رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، أمس الخميس، استمرار فعاليات "مسيرة العودة الكبرى"، لافتًا إلى أنها ستتصاعد خلال الأيام القادمة تزامنًا مع ذكرى النكبة، وإجراءات نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

وحذّر السنوار في لقاء مع صحفيين بغزة، من أن "فقدان الأمل جعل قطاع غزة قنبلة موقوته يمكن انفجارها في أي وقت"، مشددًا في الوقت ذاته على الالتزام بسلمية التظاهرات.

من جهته، حثّ المبعوث الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف كلًا من حماس وإسرائيل على ضبط النفس وتجنب التصعيد.

وقال ملادينوف في تغريدة له "أدعو حماس وجميع الأطراف المعنية إلى تجنب الاستفزازات والاحتكاك على حدود غزة، ويجب على إسرائيل معايرة استخدامها للقوة والحد من استخدام الرصاص الحي".

وأضاف إن "العنف يعيق الجهود الدولية الحالية للتخفيف من معاناة الفلسطينيين في غزة واستعادة الأفق السياسي".

واستشهد 47 مواطنًا غالبيتهم العظمى سقطوا برصاص الاحتلال الاسرائيلي الحيّ، وأصيب أكثر من 8 الاف آخرين على حدود قطاع غزة منذ بدء مسيرات العودة في الثلاثين من آذار الماضي.