استقالة مدير عام "الجزيرة" ياسر أبو هلالة

الدوحة- "القدس" دوت كوم- أعلنت شبكة الجزيرة الإعلامية في قطر اليوم (الخميس) استقالة مدير قناة الجزيرة الإخبارية الأردني ياسر ابو هلالة، وتعيين أحمد سالم عبد الله السقطري اليافعي خلفا له.

وقالت الشبكة في بيان على موقعها الإلكتروني إنه تم تعيين السقطري في منصب مدير قناة الجزيرة الإخبارية اعتبارا من اليوم خلفا لياسر ابو هلالة، الذي استقال من منصبه بعد أربع سنوات من شغله.

وأضافت أن السقطري، وهو قطري من أصول يمنية، حاصل على بكالوريوس إعلام من جامعة قطر وكان قد شغل منصب نائب مدير قناتي الجزيرة مباشر ومباشر مصر.

وأشارت إلى أنه بدأ مشواره مع "الجزيرة" قبل عشرة أعوام في إدارة التشغيل، قبل أن ينتقل للعمل مع مكتب المدير العام ما بين عامي 2010 و2012.

وأعلن مدير القناة السابق ياسر ابو هلالة اليوم على نحو مفاجئ في تغريدة على حسابه الرسمي على (تويتر) استقالته من منصبه وأرفقها برسالة وداعية.

ولم يذكر ابو هلالة أسباب الاستقالة، لكنه بررها بكون "التجديد سمة المؤسسات الناجحة".

وقال ابو هلالة في رسالته " أغادر اليوم موقعا خدمت فيه وفق ما خططت له أربع سنوات. فأي موقع يبلى مع الوقت والتجديد سمة المؤسسات الناجحة، والمهم ليس السنوات التي تقضيها في الموقع أو الحياة بل الأثر الذي يبقى".

وتابع "قدمت استقالتي اليوم، وهي ثالث استقالة أقدمها خلال عملي مديرا، وقد تكرم سعادة رئيس مجلس الإدارة الشيخ حمد بن ثامر بقبولها، وهو صاحب فضل في الأولى عندما عينني مديرا وصاحب فضل في الثانية عندما قبل استقالتي".

وذكر أنه خلال السنوات الأربع تحقق الكثير في أصعب الظروف السياسية والمالية التي مرت بها الشبكة، موضحا أن تلك الظروف "كان أقساها عام الحصار" على حد قوله، في إشارة إلى الأزمة الخليجية ومقاطعة أربع دول عربية لقطر منذ ما يقارب العام.

ولفت إلى أن دول المقاطعة "استهدفت القناة بالمكائد والمؤامرات، لكنها بقيت كما هي، وأحالت المحنة إلى منحة. وظلت الجزيرة الشاشة الأجمل والأجرأ والأكثر مهنية، وعجز خصومها عن منافستها وعن إغلاقها"، في إشارة إلى مطالبة الدول الأربع السعودية والإمارات والبحرين ومصر بإغلاق (الجزيرة) ضمن قائمة مطالب لإنهاء المقاطعة.

وأكد أن تلك الأيام "كانت أياما صعبة على قطر وعلى الجزيرة، والحمد لله أنها صارت ذكريات وحفظ الله البلد الطيب وشجرته الطيبة"، حسب ما جاء في رسالته.

وكان ابو هلالة، وهو أردنى الجنسية، قد التحق بالجزيرة في عام 2000 وعمل مراسلا ميدانيا لها في عدة دول وشغل منصب مدير مكتبها في الأردن قبل أن يعين مديرا للقناة الإخبارية في يوليو 2014 خلفا للفلسطيني وضاح خنفر.