[صور].. مقتل 42 شخصا إثر فيضان مياه سد في كينيا

نيروبي- "القدس" دوت كوم- لقي ما لا يقل عن 42 شخصا حتفهم، اليوم الخميس، إثر انهيار أحد السدود غربي كينيا.

وقال رئيس الصليب الأحمر المحلي نيكولاس كيمبوي، اليوم الخميس، إن عشرين من بين الضحايا هم من الأطفال.

وقال لي كينيانجوي، حاكم منطقة ناكورو غربي البلاد، إن 41 شخصا آخرين نقلوا إلى المستشفى.

كان السد انهار في ساعة متأخرة من مساء أمس الأربعاء ببلدة سولاي بسبب هطول الأمطار الغزيرة على مدار عدة أسابيع.

وأضاف المسؤول، إن أكثر من 450 أسرة تضررت من هذا الانهيار.

وقالت نويلاه موسوندي المتحدثة باسم الصليب الأحمر في كينيا إن الضحايا انتشلوا من بين جبال من الطمي والأنقاض، مشيرة إلى أن المنظمة أنقذت 52 شخصا من آثار الفيضان.

وأضافت موسوندي، أن السد هو بناء خاص يخدم ري عدد من الحقول بصفة رئيسية.

وذكر وزير الداخلية الكيني فريد ماتيانجي، الذي هرع إلى مكان الحادث ليتفقد الوضع ، أن معظم الضحايا من العاملين في مزرعة يحصلون على المياه الخاصة بهم من خلال السد.

وقالت إحدى المقيمات بالمنطقة واسمها لوسي وايثيرا، إن السد مخلخل منذ فترة طويلة.

يسود الآن في كينيا وخاصة في المنطقة الغربية موسم مطر ضمن موسمين سنويين للأمطار، وتؤدي أمطار الموسمين غالبا إلى فيضانات وانهيارات طينية.

كان مسؤول محلي، أعلن في وقت سابق من اليوم الخميس، مقتل 32 شخصا على الاقل، إثر فيضان مياه سد في كينيا، واجتياح المياه قريتين بالمنطقة.