العاهل الاردني يدعو لتحقيق حل الدولتين

عمان- "القدس" دوت كوم- منير عبد الرحمن- أكد العاهل الاردني ضرورة تكثيف الجهود الدولية للتوصل إلى سلام عادل ودائم وفق حل الدولتين، يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وان مدينة القدس تمثل مفتاح تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة،ولها مكانة كبيرة لدى المسلمين والمسيحيين. وهي مدينة تجمع ولا تفرق".

جاء ذلك خلال لقاء الملك عبد الله الثاني اليوم الاربعاء مع وفد من أعضاء مجلس إدارة معهد شرق-غرب) وهو مركز أبحاث دولي مستقل مقره نيويورك وتتركز أهدافه وبرامجه على بناء الثقة وحل النزاعات في العالم .

وفي الملف السوري أعاد الملك حسب بيان للديوان الملكي التأكيد على دعم الأردن لجميع الجهود المستهدفة إيجاد حل سياسي لهذه الأزمة ضمن مسار جنيف، وبما يحافظ على وحدة سوريا وتماسك شعبها.

ولفت إلى أهمية الحفاظ على منطقة خفض التصعيد جنوب غرب سوريا، التي تم التوصل إليها العام الماضي بعد الاتفاق الثلاثي بين الأردن والولايات المتحدة وروسيا.

وتم، خلال اللقاء، استعراض الأعباء التي يتحملها الأردن جراء أزمة اللجوء السوري، وما سببته من ضغوطات كبيرة على موارده المحدودة.

وتضمن اللقاء ايضا الجهود الإقليمية والدولية في الحرب على الإرهاب، ضمن استراتيجية شمولية.